قاذفات نووية أمريكية الى شبه الجزيرة الكورية

قاذفة استراتيجية بي 1 لانسير

قاذفات نووية أمريكية الى شبه الجزيرة الكورية

Military Zones

تنشر الولايات المتحدة قاذفات قنابل استراتيجية من طراز “B-1B Lancer” في كوريا الجنوبية في إطار تدريبات جوية مشتركة بين البلدين أثارت استياء شديدا في بيونغ يانغ.

وأعلنت السلطات العسكرية الأربعاء أن القاذفات المذكورة ستغادر قاعدة أندرسن الجوية في غوام، متوجهة إلى شبه الجزيرة الكورية، للمشاركة في تدريبات “فيجيلانت أيس” الجوية المشتركة التي بدأت في 4 ديسمبر وتستمر حتى 8 منه.

ومن المتوقع أن تجري قاذفات “B-1B Lancer” تدريبات على تنفيذ عمليات القصف فوق شبه الجزيرة الكورية.

الجدير بالذكر أن حوالي 230 مقاتلة تابعة للقوات الجوية الكورية الجنوبية والأمريكية، ومنها 6 طائرات شبح أمريكية من طراز “إف-22″، تشارك في تدريبات “فيجيلانت أيس”. ويصل عدد طائرات الشبح الأمريكية المشاركة في هذه التدريبات إلى 24 طائرة.

وكانت قاذفات من نوع “بي-1بي” قد نشرت في شبه الجزيرة الكورية في اليوم الثاني من شهر نوفمبر الماضي أمام زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى كوريا الجنوبية.

يذكر في هذا السياق أن سلطات كوريا الشمالية اعتبرت التدريبات المذكورة “عملا استفزازيا واضحا وشاملا” ضد بيونغ يانغ قد يتحول في أي لحظة إلى حرب نووية.

المصدر: “يونهاب” + RT

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *